CLDH

اللجنة المحلية للتنمية البشرية

تواجد اللجن المحلية للتنمية البشرية على مستوى  الدوائر الحضرية: عين السبع، الحي المحمدي و الصخور السوداء :

هذه اللجان هي بمثابة هيئات محلية تسهر على تحديد وجرد الحاجيات من خلال إشراك كل الفاعلين المعنيين والمنتمين لهذه المناطق.

اللجن المحلية للتنمية البشرية لعمالة مقاطعات عين السبع الحي المحمدي:

اللجنة المحلية للتنمية البشرية الصخور السوداء ،

اللجنة المحلية للتنمية البشرية الحي المحمدي،

اللجنة المحلية للتنمية البشرية  عين السبع

المهام :


إعداد وتحيين التشخيص التشاركي مع الأخذ بعين الاعتبار وثائق التخطيط الحالية

تتبع المشاريع التي تم قبولها وتحقيقها ميدانيا

ضمان استمرارية المشاريع الموجودة

تتبع المؤشرات المتعلقة بالتنمية البشرية على مستوى المناطق الإدارية

تبادل التجارب والإجراءات الجيدة

التحسيس ونشر قيم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

التواصل قصد اطلاع العموم على معايير انتقاء المشاريع ومبالغ الدعم المرصودة والشراكات التي تم عقدها.

التنظيم :

تحدث اللجان المحلية للتنمية البشرية بناء على قرار عاملي ويترأسها الباشا، رئيس الدائرة الحضرية أو رئيس الدائرة.

تتكون اللجنة المحلية للتنمية البشرية من 25 عضوا على الأكثر، من بينهم 20 % من النساء و 15 % من الشباب كحد أدنى. كما يمكن الرفع من عدد الأعضاء حسب الخصائص الترابية لبعض العمالات والأقاليم.

تتشكل اللجنة المحلية للتنمية البشرية مما يلي :

المنتخبون:

بالوسط القروي : رؤساء جميع الجماعات المتواجدة بالمناطق الادارية المعنية

بالوسط الحضري: رئيس الجماعة أو المقاطعة الحضرية، ممثلو مختلف الهيئات السياسية المكونة للمجلس ورئيس لجنة التنمية البشرية

ممثلو المصالح الخارجية للدولة :

الصحة، التربية والتعليم، التجهيز، الفلاحة، الشبيبة والرياضة، الماء والكهرباء، الخ…. وتجدر الإشارة إلى انه يتوجب تعيينهم وكذا مساعديهم بالصفة الاسمية من طرف رؤسائهم

ممثلو المجتمع المدني :

الجمعيات العاملة في تراب الجماعات المعنية و خصوصا الجمعيات النسوية و جمعيات الشباب وممثلو الجماعات السلالية (النواب السلاليون) إذا اقتضى الأمر

الاشخاص المؤهلون :

محسنون، خبراء، أشخاص مرجعيون، الفاعلون الاقتصاديون و ممثلو القطاع الخاص على المستوى المحلي.

كيفية اشتغال اللجنة المحلية للتنمية البشرية :

يتوجب على اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية أن تتوفر على قانون داخلي يحدد كيفية اشتغالها واتخاذ القرارات، طريقة الدعوة للاجتماعات والنصاب القانوني

إعداد التشخيص التشاركي :

تعتبر المقاربة التشاركية قاعدة أساسية لإنجاز التشخيصات الترابية المتعلقة بمختلف إشكاليات التنمية البشرية و خصوصا تلك المتعلقة بالتربية و التعليم، الصحة والإدماج الاقتصادي

وفي هذا الصدد، يمكن للجنة المحلية للتنمية أن تلتجأ للمختصين قصد مواكبتها في إعداد التشخيصات التشاركية

إنشاء واستضافة Afoulki international / Heberdomaine.com

Tous droits réservés à la Préfecture d'Arrondissements Ain Sebaâ Hay Mohammadi © 2021